الأزهر يرفض تهويد القدس في “مؤتمر نصرة القدس”

الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر

الشيخ أحمد الطيب شيخ الأزهر

كتبت : كوثر مبارك

الأزهر يتضامن مع القدس

يعلن الازهر دائما وابدا رفضه لتهويد القدس، كما يرفض القرارات الاخيرة التي اتخذها الرئيس الامريكي ترامب

بشأن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وما يترتب على القرار من تداعيات تؤثر على هوية القدس العربية .

ويأتي مؤتمر ” نصرة القدس ” برعاية الأزهر الشريف وشيخه الدكتور أحمد الطيب ليؤكد على موقف الازهر

الداعم لفلسطين وعربية القدس ورفض تهويدها.

فعاليات المؤتمر

ويقام المؤتمر في قاعة المؤتمرات التابعة للازهر الشريف بمدينة نصر تحت رعاية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي

وبحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن، والبابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

واقترح شيخ الأزهر احمد الطيب، إعلان العام الجاري 2018 عامًا للقدس الشريف، قائلًا “إن كل احتلال إلى زوال

إنْ عاجلًا أو آجلًا هذه حقيقة كونيَّة وسُنَّة إلهيَّة.. واسألوا التاريخ”.

 

وعلى الصعيد الأمني شهدت منطقة مدينة نصر والمنطقة المحيطة بقاعة المؤتمرات التابعة للازهر تواجد أمني كثيف لتأمين المؤتمر والوفود الخارجية.

مشاركات المؤتمر

يشارك في المؤتمر وفود وشخصيات من 86 دولة حول العالم، للرد على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل العاصمة الأمريكية إلى القدس.

وارسل بابا الفاتيكان، البابا فرانسيس، رسالة حملها يونس لحظي، السكرتير الخاص له، وذلك نيابة عنه في مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس.

المؤتمر شهد كلمة القاها الرئيس الفلسطيني محمود عباس يوضح موقف القدس من القرار الأمريكي وتداعياته على القدس والفلسطينيين.

والمؤتمر ليست المبادرة الاولى من شيخ الازهر ولكنها خطوة ضمن سلسلة من المواقف قد اتخاذها الشيخ احمد الطيب لدعم القضية الفلسطينية .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الكاتبة أمنية عقل - موقع كواليس

أمنية عقل تكتب ” على هذا الحال .. تصبح المساواة كارثة!!”

أمنية عقل تكتب ” على هذا الحال .. تصبح المساواة كارثة!!” ربما يغضب رأيي كثيرا ...